أبرز العناوين :

  • ارتفاع الصادرات المصرية للدول العربية لـ 705.9 ملايين دولار
  • مجلس الوزراء يتخذ قرارا جديدًا بشأن المنشآت العلاجية في محافظة بورسعيد
  • الإنتاج الحربي: يبحث مع منسك البيلاروسية توطين صناعة المحركات
  • وزير التعليم العالي: قريبًا مشاركة اللجان العلمية في خطة البحث العلمي للدولة
  • “الهجرة” تطلق شعار مؤتمر “مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية”

 ارتفاع الصادرات المصرية للدول العربية لـ 705.9 ملايين دولار، وفقا لما كشفه التقرير الرسمي الصادر عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء خلال النصف الأول من عام 2019 مقابل 605.4 مليون دولار في نفس التوقيت عام 2018 .

وأشار التقرير الي ان السعودية جاءت في المركز الأول لصادرات الدول العربية يليها دوله الامارات ثم الادن فالمغرب ويليهم باقي الدول العربية.

مجلس الوزراء يتخذ قرارا جديدًا بشأن المنشآت العلاجية في محافظة بورسعيد، فقد أعلنت وزارة الصحة والسكان، موافقة مجلس الوزراء، على نقل أصول “أيلولة” بعض المنشآت العلاجية التابعة لمديرية الشئون الصحية ببورسعيد، وأمانة المراكز الطبية المتخصصة والهيئة العامة للتأمين الصحي إلى الهيئة العامة للرعاية الصحية. ولقد جاءت موافقة مجلس الوزراء في خطوة محورية ضمن إجراءات التحول المؤسسي في منظومة التأمين الصحي الشامل، على أن يتولى رئيس هيئة مستشاري مجلس الوزراء وضع نظم وإنهاء إجراءات نقل العاملين بتلك المنشآت إلى الهيئة العامة للرعاية الصحية خلال شهرين كحد أقصى.ويأتي هذا النقل وفقاً لقرار مجلس الوزراء بجلسته رقم 59 المشار إليها المنعقدة  برئاسة السيد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء الذي أشاد بديناميكية العمل بين الوزارات المعنية بتنفيذ المشروع كأحد أهم مشروعات الدولة القومية التي تمس المواطن بشكل مباشر.

يذكر أن الهيئة العامة للرعاية الصحية، هي إحدى الهيئات الثلاث التي شكلها قانون التأمين الصحي الشامل رقم 2 لعام 2018 ودورها هو تقديم الرعاية الصحية لجميع المنتفعين بالمنظومة من خلال مراكز ووحدات الرعاية الأولية

يضم المبنى 96 موظفًا من مختلف التخصصات الطبية وغير الطبية، حيث تم انتدابهم من مديرية الشئون الصحية والوحدات التابعة لها بالمحافظة، وسيتم استكمال الانتداب لعدد آخر؛ ليصبح عدد العاملين بالهيئة 150 موظفًا، وذلك كان في إطار الاستعدادات لإنهاء نقل تبعية المنشآت إلى فرع الهيئة العامة للرعاية العلاجية ببورسعيد.

الإنتاج الحربي: يبحث مع منسك البيلاروسية توطين صناعة المحركات، فقد استقبل الدكتور محمد سعيد العصار، وزير الدولة للإنتاج الحربي، مدير عام شركة “منسك موتورز”، البيلاروسية لأجل بحث توطين صناعة المحركات بالتعاون مع شركة “حلوان لمحركات الديزل” إحدى الشركات التابعة للهيئة القومية للإنتاج الحربي، وذلك بمقر ديوان عام الوزارة. ويأتي هذا اللقاء في إطار استكمال المناقشات التي تمت على هامش زيارة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية لدولة بيلاروسيا خلال شهر يونيو الماضي، حيث تم استعراض الإمكانيات التكنولوجية والتصنيعية والفنية والبشرية، بشركات ووحدات الإنتاج الحربي، والتأكيد على اهتمام الوزارة بتعزيز التعاون بين شركاتها التابعة ومختلف الشركات البيلاروسية في العديد من الصناعات المدنية.

ومن جانبه، قام مدير عام شركة “مينسك موتورز”، بإجراء عرض تقديمي عن شركته، والتي تعد واحدة من أكبر الشركات القابضة في بيلاروسيا، حيث تضم أكثر من ثلاثون ألف عامل وتقوم بإنتاج وتسويق منتجاتها لكثر من 60 دولة حول العالم، كما أعرب عن ثقته فيما تملكه الوزارة وشركاتها التابعة من مقومات صناعية وتكنولوجية وفنية وأكد على ترحيبه الكامل لبدء التعاون مع وزارة الإنتاج الحربي لتوطين تكنولوجيا صناعة المحركات، وإقامة خط تجميع لمحركات الديزل بقدرات من 15 إلى 200 حصان بالتعاون مع شركة “حلوان لمحركات الديزل”. كما تم التوصل الى اتفاق في نهاية اللقاء بين الجانبين، ينص على أن تقوم شركة منسك موتورز بعمل زيارة إلى شركة حلوان لمحركات الديزل، بالإضافة الى عدة شركات مصرية أخرى تعمل في نفس المجال، لأجل التعرف على الإمكانيات التكنولوجية المتوافرة بالشركات وتحديد شكل التعاون المشترك بين الجانبين على أرض الواقع.

وزير التعليم العالي: قريبًا مشاركة اللجان العلمية في خطة البحث العلمي للدولة، حيث عقدت اللجان العلمية الدائمة للعلوم الأساسية، اجتماعها الأول في دورتها الثالثة عشر 2019-2020، برئاسة وزير التعليم العالي والبحث العلمي د. خالد عبد الغفار، بحضور أمين المجلس الأعلى للجامعات د. محمد لطيف، وأعضاء اللجنة العلمية، وذلك بمقر كلية طب قصر العيني. حيث أكد «عبد الغفار» أن الهدف من اللجان العلمية هو الارتقاء بمنظومة البحث العلمي، مضيفًا أنه سيتم في القريب العاجل مشاركة اللجان العلمية في خطة البحث العلمي للدولة، حتى تتماشى الأبحاث العلمية المقدمة مع الخطة البحثية للدولة، وحتى يكون هناك نظرة شمولية واضحة لما تحتاج إليه الدولة، مشيرًا إلى أن هناك تعاون بين مؤسسات الدولة المختلفة لتوظيف الأبحاث بما يخدم احتياجات الدولة.

كما أوضح د. خالد عبدالغفار أن ضعف الإمكانيات المادية لن تعوق من تقديم بحث علمي قيم يخدم الاحتياجات الفعلية للمجتمع، مشيرًا إلى أنه من خلال أعمال اللجان العلمية سوف تختلف قيمة البحث العلمي خلال السنوات القادمة.
ووجه الوزير بأهمية أن يتم العمل بشكل جماعي بين أعضاء اللجان، وأن تكون الأدوار واضحة ومحددة، مطالبًا بإعداد تقريًر سنوي أو ربع سنوي حول أعمال اللجان للمتابعة والتقييم. وشدد د. عبد الغفار على ضرورة أن تكون عملية التقييم موضوعية، وأن تكون المنافسة بين المتقدمين علمية أكاديمية، موضحًا أن هناك خطوات للتقدم بتظلمات، ويتم احترام قرار اللجنة في هذا الشأن، مشددا على ضرورة التواصل المستمر بين أعضاء اللجان؛ لحل أي مشاكل قد تواجههم أثناء العمل.

“الهجرة” تطلق شعار مؤتمر “مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية”، الذي يعقد تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي بالتعاون بين وزاره الهجرة ووزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري.

وأكدت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، أن الوزارة حريصة على ربط جميع المصريين في الخارج وربط العقول المهاجرة بقضايا وهموم الوطن الأم مصر، والاستفادة من تجاربهم وخبراتهم في تحقيق أهداف استراتيجية التنمية المستدامة “مصر 2030″، وهو جزء من الأهداف التي حققها المؤتمر في دوراته الأربع الماضية.

كما أكدت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط أن مشاركة الوزارة في هذا المؤتمر تأتي في إطار أهمية نقل المعرفة وتبادل الخبرات بين المصريين في الداخل والخارج.

Scroll Up