الأطراف الإقليمية والدولية التي وجهت إليها ألمانيا الدعوة لحضور مؤتمر برلين، لمناقشة الحلول السياسية للأزمة الليبية، ويعتبر هذا المؤتمر إمتدادا لمؤتمرات دولية سابقة أنعقدت من أجل نفس الغرض، على رأسها مؤتمر باليرمو الذي نظمته إيطاليا في نوفمبر ٢٠١٨، ومؤتمر باريس الذي رعته فرنسا في مايو من نفس العام، فهل يتوصل مؤتمر برلين إلي حلول سياسية جذرية للأزمة الليبية، أم تلقى مخرجاته نفس مصير مؤتمري باريس وروما؟

Scroll Up