أكد وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير، إن السعودية تعارض توغل تركيا في سوريا، ودعمها للميليشيات المتطرفة في ليبيا والصومال، مُبديًا في مؤتمر صحفي على هامش زيارته للعاصمة الرومانية بوخارست، قلق المملكة من انتقال المقاتلين الأجانب من سوريا إلى ليبيا، وهو الأمر الذي ستكون له تبعات على أوروبا.

وأضاف الجبير أن السعودية لا تميل إلى طرف على حساب آخر في الصراع الليبي، مضيفًا “أبلغنا حفتر والسراج ضرورة التوصل إلى حل سياسي”. أما بخصوص الأزمة اليمنية فأوضح “”لم نكن نريد الحرب في اليمن، وتدخلنا لنوقف حزب الله والحوثيين، ونريد الاستقرار فقط”، معلنًا عن أن السعودية وفّرت مساعدات بقيمة 14 مليار دولار لليمن من خلال مركز الملك سلمان ومؤسسات الأمم المتحدة، مؤكدًا ضرورة أن تنتهي حرب اليمن وفق تسوية سياسية.

Scroll Up