أبرز العناوين

  • روسيا تحذر من انزلاق الوضع في إدلب نحو المواجهات مجددا
  • الخارجية الروسية: تشكيلات مسلحة كبيرة تحتشد في إدلب
  • الدفاع الروسية ترصد 5 خروقات لوقف إطلاق النار

حذرت موسكو من احتمال انزلاق الوضع في إدلب نحو المواجهات مجددًا، بسبب “استمرار استفزازات التشكيلات الإرهابية”.

وقالت الخارجية الروسية إن مجموعات مسلحة “استغلت الهدنة لإعادة تنظيم صفوفها وتعزيز تسليحها وعادت لشن عمليات مضادة على مواقع القوات الحكومية”.

وأضافت الخارجية الروسية أن “تحتشد في منطقة إدلب لخفض التصعيد تشكيلات مسلحة كبيرة تابعة لتنظيمات مختلفة بينها (هيئة تحرير الشام) و(حراس الدين)، اللذان يواصلان استخدام الدعاية والممارسات الإرهابية لتنظيم القاعدة”.

وأكدت أنه “أيًا كانت جنسية الأشخاص الذين سلكوا طريق العنف والإرهاب، من الضروري أن تتم محاسبتهم على الجرائم التي ارتكبوها. وهناك خياران ممكنان فقط، إما القضاء على الإرهابيين حال مقاومتهم المسلحة، أو محاسبتهم جنائيا وفقا للقانون”.

وأفادت وزارة الدفاع الروسية اليوم، برصد الجانب الروسي في الجنة الروسية التركية المشتركة لمراقبة نظام وقف إطلاق النار في سوريا لـ 5 خروقات لنظام وقف إطلاق النار، خلال الـ24 ساعة الأخيرة، وذلك في محافظتي حلب (4) وحماه (1)، بينما لم يرصد الجانب التركي أي خرق.

فيما أعلنت وزارة الدفاع التركية، أمس، مقتل 11 من عناصر “وحدات حماية الشعب الكردية”، أثناء محاولتهم التسلل إلى منطقة “نبع السلام” شمال شرقي سوريا، بينما سلم اثنان آخران نفسيهما إلى القوات التركية.

Scroll Up