جاء اجتماع الحكومة اليوم الخميس برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء عبر تقنية “الفيديوكونفرانس” ليعطي رسالة بأن الحكومة تبدأ بنفسها في تنفيذ قرارات تخفيض التجمعات، ومنع الاختلاط، لاسيما في ضوء توافر البنية التحتية للتحول الرقمي.

وجاء أيضا من منطلق حرص الحكومة على متابعة تنفيذ قرارات الرئيس عبد الفتاح السيسي الخاصة بمواجهة فيروس كورونا المستجد، وخاصة ما يتعلق بتحفيز الاقتصاد الوطني، والحد من التداعيات غير الإيجابية لهذا الظرف الاستثنائي على القطاعات.

واليكم أبرز ما جاء في اجتماع الحكومة اليوم:

  • ضرورة تخفيض عدد العاملين في الجهات الادارية الحكومية، لأقل عدد ممكن، لتخفيف الضغط على وسائل النقل والمواصلات، وكذا تقليل الاختلاط.
  • إعطاء إجازات مدفوعة الأجر، للموظفين والعاملين الذين ينتقلون من محافظة لأخرى، لتقليل التنقلات والحركة.
  • ضرورة تنظيم حركة النقل سواء القطارات أو مترو الأنفاق، حتى لا يحدث التزاحم الشديد الذي شهده اليوم الأول لتطبيق قرارات حظر التجوال.
  • تشكيل مجموعة عمل بشأن التعامل مع العمالة غير المنتظمة، وتوحيد جهود الجهات المختلفة، والتنسيق مع المجتمع المدني، والقطاع الخاص لتحقيق الاستفادة الكاملة.
  • وزير الداخلية، تم البدء بتطبيق قرار حظر التجول بحسم وكان هناك استجابة كبيرة من المواطنين
  • وزيرة الصحة والسكان تؤكد التوسع في عدد المعامل بالمحافظات ليصل إلى (21) معملاً بمحافظات الجمهورية.
  • وزيرة الهجرة وشئون المصريين في الخارج تستعرض موقف وأعداد المصريين العالقين ـ وليس المقيمين ـ في عدة دول.
  • وزير الخارجية يعطي توجيهات للسفارات المصرية بالخارج للتنسيق بشأن حصر العالقين في الدول المختلفة، وتجميعهم، ثم التنسيق مع الجهات المختلفة لعودتهم لمصر.
  • وزير النقل : المشهد الذى تم تداوله أمس بشأن تزاحم المترو، كان في الفترة من 5 إلى 7 مساء فقط، بينما كانت نسبة الإشغال طوال اليوم ضعيفة جدا ويتم حالياً حل هذه المشكلة بزيادة عدد القطارات، وتقليل زمن التقاطر.
  • وزير الإسكان : سيتم صرف نحو 4 مليارات جنيه من وزارة الإسكان للشركات المتعاملة معها، حتى تتمكن من صرف مستحقات العاملين بها.
  • وزير البترول :شاحنات نقل المواد البترولية، وكذا محطات التموين بالوقود تعمل على مدار اليوم.
  • وزيرة التضامن : مد فترة صرف المعاشات على مدار 12 يوماً، لتخفيف الضغط
Scroll Up