على خلفية تدهور وضع حقوق الإنسان خلال السنوات الماضية في تركيا ،وتساهل إدارة الرئيس الأمريكي ترامب مع الإدارة التركية مما سمح لها بالتمادي في انتهاكها لحقوق المواطنين الأتراك و تدهور الديمقراطية في البلاد، وقع مجموعة من أعضاء مجلس النواب الأمريكي خطابا موجها لوزير الخارجية أنتوني بلينكن لحث الإدارة الجديدة على اتخاذ موقف أكثر حزماً تجاه الانتهاكات التركية لحقوق الإنسان وأن يكون تقويم النهج التركي بخصوص حقوق الإنسان وتعزيز الديمقراطية في البلاد أحد أسس التعامل وتشكيل النهج الأمريكي الجديد مع تركيا.

حول ذلك نشرت وكالة ” رويترز” للأنباء تقريرا بعنوان ” 170 نائبا يحثون إدارة بايدن للضغط على تركيا حول ملف حقوق الإنسان”.

وفي التفاصيل، ذكرت الوكالة أن 170 من أعضاء مجلس النواب من الحزبين الديمقراطي والجمهوري وقعوا خطابا موجها لوزير الخارجية الأمريكي بلينكن يحثون فيه إدارة بايدن على معالجة القضايا المتعلقة بحقوق الإنسان ” المثيرة للقلق” لهم، أثناء صياغة السياسة الأمريكية في التعامل تركيا.

الخطاب الذي تم تأريخه بتاريخ 26 فبراير الماضي، والذي كشف عنه يوم الاثنين من هذا الأسبوع يذكر فيه أعضاء مجلس النواب أن تركيا العضو في حلف الناتو هي حليف مهم وقديم للولايات المتحدة لكن إدارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أضرت بالعلاقات بين الجانبين.

وعبر النائب الجمهوري وعضو لجنة العلاقات الخارجية مايكل ماكول عن موقف النواب الموقعين على الخطاب الموجه لوزير الخارجية بلينكن بالتصريح أن “القضايا الاستراتيجية حظيت باهتمام كبير في العلاقة الثنائية بين البلدين لكن الانتهاك الجسيم لحقوق الإنسان والتراجع الديمقراطي الذي حدث في تركيا هو مصدر قلق كبير”.

وفي 20 فبراير الماضي قال الرئيس التركي أردوغان إن المصالح المشتركة التركية الأمريكية تفوق خلافاتهما وأن تركيا تريد تحسن التعاون مع واشنطن.

لكن العلاقات بين البلدين توترت بسبب مجموعة من القضايا بما في ذلك شراء تركيا لمنظومة دفاع صاروخي روسية كما ودعم الولايات المتحدة لوحدات حماية الشعب الكردية في سوريا.

كما أعربت واشنطن عن قلقها المتكرر بشأن الحقوق والحريات في تركيا ، ففي رسالة النواب الموجه لوزير الخارجية بلينكن كتب ” أن أردوغان وحزبه أضعفا القضاء التركي وعينا حلفاء سياسيين في مناصب عسكرية واستخباراتية رئيسية كما سجنا خصوماً سياسيين وصحفيين وأعضاء من الأقليات”  وفقاً لما نشرته وكالة “رويترز” .

Scroll Up