التقت الدكتورة ايناس عبد الدايم، وزيرة الثقافة، نظيرتها الليبية، السيدة مبروكة توغي اكور، على هامش مشاركتها، اليوم الأربعاء 30 يونيو، في فعاليات افتتاح الدورة الـ ٥٢ من معرض القاهرة الدولي للكتاب. وخلال اللقاء، ناقش الجانبان سُبل دعم وتعزيز التبادل الفكري والثقافي بين البلدين الشقيقين، وذلك في حضور الدكتور هيثم الحاج، رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب، ونائبه الدكتور أحمد بهي وصبري سعيد رئيس العلاقات الثقافية الخارجية والوفد الليبي المرافق.

وخلال اللقاء، أكد عبد الدايم قوة ومتانة العلاقات بين البلدين الشقيقين وعمق التقارب بين الثقافتين المصرية والليبية، مؤكدة تقديم الدعم الكامل للثقافة الليبية في كافة مجالات الابداع.

وأضافت إيناس عبد الدايم، انه تم الاتفاق على تشكيل لجنة ثقافية وفنية مشتركة لبحث واعداد مشروعات التبادل الثقافي والفكري بين الطرفين وتنظيم الاسابيع الثقافية والفنية وغيرها من الانشطة التبادلية، مشيرة إلى أهمية الاستفادة والعمل على استثمار المشتركات الثقافية بين الشعبين الشقيقين لصنع واقع جديد وحيد الرؤى التنموية وتطويعها لصالح مستقبل العلاقات وإحداث الانصهار الثقافي الفعال بينهما.

 ومن جهتها، هنأت وزيرة الثقافة الليبية نظيرتها المصرية على انعقاد الدورة ٥٢ لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، وطلبت الاستعانة بالخبرات المصرية في عودة معرض كتاب طرابلس، وأكدت على دور مصر في دعم المصالحة الوطنية الليبية، واشادت بالعلاقات الوثيقة بين البلدين ووجهت الدعوة لوزيرة الثقافة المصرية لزيارة ليبيا في أقرب وقت. وفي ختام اللقاء، اتفق الجانبان على حشد كافة الجهود المُشتركة لنجاح التعاون المرجو بالشكل الأمثل وبما يليق بالمكانة التاريخية والثقافية للبلدين.

Scroll Up