التقى الفريق أول / محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى بعدد من الضباط المعينين لتولى الوظائف القيادية بالقوات المسلحة ، وذلك فى إطار حرص القيادة العامة للقوات المسلحة على التواصل مع القادة على كافة المستويات لإرساء الدعائم والأسس التى تسهم فى مواصلة عطاء القوات المسلحة جيلاً بعد جيل .
ونقل القائد العام للقوات المسلحة تحيات وتهنئة السيد الرئيس / عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة للقادة والضباط لتوليهم الوظائف القيادية بمستوياتها المختلفة والتي تعتبر مسئولية كبرى وضعتها القيادة العامة للقوات المسلحة في أعناقهم من أجل الحفاظ على الوطن وصون مقدساته .
كما أشار إلى أن الدفاع عن الوطن وحماية أمنه القومي مهمة مقدسة تتطلب الاستعداد القتالي الدائم وبناء القوة القادرة على مواجهة التحديات ، وأن القوات المسلحة بما تمتلكه من فرد مقاتل وقدرات قتالية وأسلحة متطورة في كافة التخصصات قادرة على ردع كل من تسول له نفسه المساس بأمن مصر ومقدرات الشعب المصري العظيم .
وأوصى الفريق أول / محمد زكى القادة والضباط بمواصلة البحث والاطلاع في مجالات المعرفة العسكرية والمدنية التى تعينهم على أداء مهامهم على الوجه الأمثل ، والتمسك بالانضباط العسكري والمبادئ والمثل العليا للعسكرية المصرية لتظل القوات المسلحة بعطاء أبنائها وتضحياتهم نموذجاً فريداً للانضباط والالتزام .
وأدار القائد العام حواراً مع القادة والضباط استمع فيه لآرائهم واستفساراتهم وناقشهم فى كل ما يدور بأذهانهم حول مختلف القضايا ، وطالبهم باستمرار الارتقاء بمستوياتهم العلمية والفكرية ليكونوا على دراية كاملة بكل ما يدور من أحداث إقليمية وعالمية وانعكاساتها على الأمن القومي المصري .

حضر اللقاء عدد من كبار قادة القوات المسلحة .